نُبذة تاريخية

     أنشئت كلية الهندسة والنفط عام 2015م انطلاقا من المتطلبات المتزايدة للتخصصات الهندسية بمختلف أنواعها و للنهوض بمناطق الواحات وليبيا بواسطة تعليم هندسي عالي الجودة يتناسب و القرن الحادي و العشرون، و للحاجة الفعلية للمجتمع بالمنطقة  الممتدة غرباً حتى مدينة مراده و شرقاً حتى الجغبوب وجنوباً حتى مدينة الكفرة، و تطويراً لقسم الهندسة النفطية الذي افتتح منذ فصل الربيع 2002-2003 كأول قسم للهندسة النفطية بالمنطقة الشرقية، و الذي على الرغم من قلة الإمكانيات وقلة أعضاء هيئة التدريس القارين به  و بساطة مقره الإداري فقد أستطاع استيعاب ما يزيد عن 1100 طالباً  من مختلف مناطق ليبيا شرقاً و غرباً، كانوا ولا يزالون رافداً للصناعة النفطية في ليبيا، وبنضرة سريعة ومتفحصة نلاحظ أهمية معظم التخصصات الهندسية  نظراً للموقع الجغرافي المتوسط للجنوب الشرقي لليبيا ولأهم حقول النفط و موارد المياه و الطاقة البديلة الواعدة بالمنطقة  حيث إمكانات التدريب العملي المتوفرة و الكم الكبير  للطلبة  الذين كانوا يتجشمون الكثير من العناء للوصول الى الجامعات البعيدة على الساحل (انظر الشكل رقم 1). تتكون الكلية حالياً من ثلاثة أقسام هي قسم الهندسة النفطية و قسم الهندسة الكهربية و قسم الهندسة المدنية هذا بالإضافة للقسم العام وهو مشترك بين الأقسام الثلاثة، حيث سيرد تفصيل للبرامج الدراسية بهذه الأقسام في هذا الدليل.

                                                                                   

الشكل رقم (1) موقع كلية العلوم الهندسية المتوسط لأهم حقول النفط حيث الزخم السكاني و الطاقة المتجددة و زخم الموارد وإمكانات التدريب الواعدة.

SiteLock